اطلاق منصة "البداية" في مؤتر "سند" حول الرعاية اللاحقة لخريجي دور رعاية الأيتام

شارك مركز المعلومات والبحوث – مؤسسة الملك الحسين في مؤتر "سند" وهو أول مؤتمر اقليمي حول الرعاية اللاحقة لخريجي دور  رعاية الأيتام. عُقد المؤتمر في القاهرة، بتنظيم من الجمعية الوطنية لتنمية وتطوير دور الأيتام وتحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعي وجامعة الدول العربية، بالتزامن مع يوم اليتيم العربي.

 

كان الهدف من المؤتمر الارتقاء بنظم وخدمات الرعاية اللاحقة في الوطن العربي من خلال تبادل الخبرات وتسليط الضوء على أفضل الممارسات القابلة للتكرار والتي تعزز دمج خريجي مؤسسات رعاية الأيتام في مجتمعاتهم. وضم المؤتمر مجموعة متميزة من الخبراء والعاملين في مجال الرعاية البديلة للأطفال فاقدي السند الأسري. وشارك في المؤتمر 50 شاب وشابة من خريجي دور رعاية الأيتام من 10 دول عربية، وذلك حرصاً من جمعية وطنية على ضرورة الاستفادة من آرائهم في عملية تطوير منظومة الرعاية اللاحقة وتفعيل دورهم لإيجاد حلول واقعية للتحديات التي تواجههم.
 
وفي المؤتمر، قام مركز المعلومات والبحوث بالتحدث عن مشروع "تمكين خريجي دور الرعاية في الاردن" والذي هدف إلى الحد من التمييز الذي يواجهه الشباب فاقدي السند الأسري في الأردن. وسلط المركز الضوء على "شبكة الدعم الاجتماعي للأيتام خريجي دور الرعاية" وتضم مجموعة من منظمات المجتمع المدني لمساعدة الشباب بشكل فعال فور تخرجهم من دور الرعاية والتي أطلقت العام الماضي، بالاضافة الى حملة التوعية وكسب التأييد التي ركزت على إلغاء  التسميات السلبية التي يتم استخدامها لوصف هذه المجموعة. كما شارك في المؤتمر عدد من أعضاء الشبكة وهم جمعية سكينة وصندوق الأمان لمستقبل الأيتام، إلى جانب الدكتورة روان ابراهيم أستاذ مساعد في العمل الاجتماعي في الجامعة الأردنية الألمانية.
 
وقام المركز باطلاق منصة "بداية" والتي تم انشائها بالتعاون مع DATA4CHANGE، وهي منصة رقمية تعتمد على استعمال البيانات لتمكين فاقدي السند الأسري، وذلك من خلال تزويدهم بالمعلومات العملية اللازمة للحياه اليومية، ورفع الوعي حول تجاربهم. وتشمل المنصة قسمين رئيسيين:
الرحلة:   تهدف إلى رفع الوعي حول تجارب الشباب فاقدي السند الأسري.  وتروي "الرحلة" قصة سلمى  - فتاة أردنية نشأت في دار رعاية في عمان- وتسلط الضوء على المصاعب التي واجهتها في حياتها كونها ولدت "خارج نطاق الزواج" ونشأت في دار للرعاية.
 
الكتيب: يحتوي "الكتيب" على المعلومات العملية اللازمة للحياه اليومية لمساعدة هذه الفئة من الشباب في التعامل مع الكثير من القضايا اليومية في مجال السكن، الصحة، التعليم، العمل، والقانون، والمهارات الحياتية. وتشبك المنصة بين الشباب وأعضاء شبكة الدعم الاجتماعي.
 
لمعرفة المزيد، قوموا بزيارة الموقع: www.albedaya.org